القائمة الرئيسية

الصفحات

جزيرة دومينيكا.. رحلة سياحية "بِكر" تأسر القلوب


فلسطين أحلى-
ويعد التجول نهارا عبر الصخور والممرات المرتفعة للوصول إلى بحيرة "بويلنج لَيك" من الأمور، التي لن ينساها السائح أبدا؛ فدرجة حرارة مياه هذه البحيرة البركانية، التي يبلغ قطرها 100 متر، تصل إلى درجة الغليان تقريبا بفعل الأنشطة البركانية.



كما تزخر الجزيرة بعناصر جذب سياحية متميزة تتمثل في الرمال السوداء الناجمة عن الحمم البركانية والبحيرة ذات الأمواج والأدغال، التي تعج بالببغاوات.

ركوب التليفريك

ويعد ركوب التليفريك من الأمور، التي تستحق القيام بها؛ حيث يمكن للسياح الاستمتاع بمشاهدة المناظر الخلابة من عربة التليفريك: فعلى عمق 100 متر تموج 5 شلالات صغيرة تجري بين نباتات البروميلياد ونباتات السرخس العملاقة لتتحد مع نهر "بريكفاست ريفر".

ومن المعالم السياحية، التي تشتهر بها أيضا جزيرة دومينيكا، الغابة المطيرة، التي يمكن الوصول إليها باستقلال التليفريك والنزول في أقرب محطة، ثم مواصلة السير على جسر معلق متأرجح يقود السياح إليها في رحلة تستغرق 90 دقيقة.

قرية ثقافية

وتشتهر جزيرة دومينيكا بقرية كاليناجو بارانا أوته، التي تأسست لتكون بمثابة قرية ثقافية لهذا الشعب؛ حيث يستطيع السياح الإطلاع على تاريخها والتعرف على عادات وتقاليد سكانها الأصليين من خلال مشاهدة السيدات وهن يصنعن السلات ورؤية الزوارق المصنوعة من أخشاب شجرة الجومير والأكواخ ذات الأسقف المصنوعة من الألياف الطبيعية.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات